القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

كل ما تريد معرفته عن التعدين عبر الهواتف الذكية : الكترونيوم وماينرجيت

كل ما تريد معرفته عن التعدين عبر الهواتف الذكية : الكترونيوم وماينرجيت
هل فكرة تعدين العملات الرقمية عبر الهواتف الذكية حقيقية؟
الإجابة: نعم، ولكنها تختلف تمامًا عن التعدين المُتعارف عليه مثل التعدين بكروت الشاشة أو من خلال أجهزة الآسيك (ASICs)، إذ تتم بطرق قليلة في نطاقات محددة بعضها جيد والبعض الآخر ليس كذلك. لذلك نتناول بالتفصيل من خلال التقرير التالي الطريقتين الأشهر في التعدين عبر الهواتف الذكية.


1- الكترونيوم (ETN) :
عند إطلاق عملة الالكيترونيوم لأول مرة، كانت من أهم الخطط المستقبلية التي أعلن عنها مطوريها أنه يمكن تعدينها عبر أجهزة الهواتف الذكية، وتلك النقطة أثارت تساؤل مجتمع العملات الرقمية عن مدى صدق مطوري العملة، خاصةً أنها لم تحدث من قبل مع أي عملة أخرى، بالإضافة إلى أن التفكير العملي في كيفية حدوثها تجعل الأمر مشكوك فيه وغير منطقي إلى حد كبير، فإمكانيات الهواتف المحمولة ضعيفة بالنسبة لما تتطلبه عملية التعدين.

ولكن في بداية شهر مارس أعلنت الكترونيوم عن إطلاقها تطبيق تعدين عبر الهواتف المحمولة، واعتُبر ذلك طفرة تكنولوجية كبيرة أثارت إعجاب مجتمع العملات الرقمية وخبراء التقنية حول العالم، كما حازت على براءة اختراع يجعلها محمية من السرقة بموجب قوانين براءة الاختراع العالمية، وفي الحقيقة الأمر الذي سيفيد عالم العملات الرقمية أكثر هو فتح الكترونيوم الطريق للمطورين حول العالم لاستخدام الفكرة كي نرى في المستقبل أفكار للتعدين عبر الموبايل أكثر ابداعاً، ولكن حتى يأتي ذلك الوقت تظل الكترونيوم المصدر الوحيد للفكرة وصاحبة السبق.

ما هي مميزاته؟






المميز في فكرة تطبيق الكترونيوم للتعدين عبر الهواتف المحمولة أنه يفتح بابًا كبيرًا أمام انفتاح وانتشار مجال العملات الرقمية في العالم كله، فلا توجد مبالغة إذا قلنا أنه أحد أهم الطفرات التي حدثت في مجال العملات الرقمية، لأنه يجذب عدد كبير من الناس الذين سمعوا من بعيد عن البيتكوين أو لم يسمعوا عنه، إذ يمكن بكل بساطة لأي شخص أن يجني المال دون أي مجهود أو تكلفة.

الشيء الآخر الذي يميز تطبيق الكترونيوم أنه يعمل كمحفظة إلكترونية، فمثلاً إذا حمل (س) قدر من الالكترونيوم وأراد أن يبتاع أي سلعة من (ص) الذي يحمل نفس التطبيق، من الممكن ان يُجري له تحويل قدر المال المطلوب من الالكترونيوم لثمن السلعة في نفس اللحظة مما يوسع من استخدام التطبيق في البيع والشراء والتبادل بالإضافة إلى التعدين.


كيف يعمل التعدين عبر تطبيق الكترونيوم؟




كما ذكرنا سابقًا أن الأمر يختلف عن التعدين بكروت الشاشة أو بواسطة أجهزة الآسيك (ASICs)، فتطبيق الكترونيوم لا يستخدم قدرات هاتفك المحمول أي لا ضرر منه على هاتفك، بل يعمل كمحاكاة بشكل افتراضي عند مطوري التطبيق مما يجعله مركزياً بعض الشيء، ولكنه في نفس الوقت يقوم على بلوكتشين لا مركزية وهذا هو المهم في الأمر أنه لا يوجد شخص أو مؤسسة أو اياً كان باستطاعته التحكم في الشبكة.




إلى أي درجة تصل نسبة أمان التطبيق؟



من الأشياء المدهشة في التطبيق هو نسبة الأمان العالية التي يصل إليها، فنسبة اختراقه تكاد تكون معدومة فعند مرورك لفتح حسابك على التطبيق تمر بأكثر من خطوة من ضمنها طبقات الأمان المُضافة التي تتمتع بقدر عالي جدًا من الأمان.

لماذا أطلق مطوري العملة هذا التطبيق وما الغرض الأساسي؟






عند توزيع الحصص المُباعة في أغلب العملات بمرحلة عرضها الأولي، يمتلك فئة من المستثمرين قدر كبير من العملة تجعل باقي المستثمرين الصغار من مجتمع العملة عرضة لخسائر فادحة في أموالهم، فمثلاً يستطيع (س) في لحظة معينة أن يبيع حصته الضخمة من العملة مما يتسبب في (dump) أي هبوط حاد في سوق العملة.

لكن فكرة التطبيق هنا تلغي تلك المسألة، لأنه على سبيل المثال يقوم الآن ما يقارب من 150 ألف شخص تعدين العملة عبر الهاتف وينتجون في يومين أو ثلاث 10 وحدات منها مما يجعل الإنتاج الكلي شهرياً لهذا العدد من المُعدنين ما يُقارب من ال30 مليون عملة  أي في العام 360 مليون ومرشح للزيادة بالطبع مع استمرار دخول عدد أكبر من المستخدمين لتعدين العملة، وهذا بالطبع يجعل من العملة لا مركزية بحتة يمتلكها الجميع، وليست في يد شخص واحد يتحكم في السوق كما يرغب.


ما هي عيوبه على المدى البعيد؟



على المدى البعيد سوف يزيد حجم المعروض من العملة بشكل كبير جدًا، حتى أنه لن يأخذ سنوات طويلة للوصول إلى الحد الأقصى من حجم المعروض من العملة وهو 21 مليار قطعة، مما سَيُضعف بالتدريج سنوياً سعر العملة، بالإضافة لإمكانية حدوث أي مفاجآت غير متوقعة في سوق العملة وما أكثر مفاجآت عالم العملات الرقمية.



2- ماينر جيت (MinerGate)



ماينر جيت هو ثاني أكثر برنامج شهرة للتعدين عبر الهواتف المحمولة في العالم، ولكن فكرة التطبيق تختلف تماماً عن الكترونيوم، فالتطبيق بعكس الكترونيوم يستهلك طاقة الهاتف ومعدل تجزئته (Hashrate) بصورة كبيرة للغاية وعلى أساس معدل التجزئة يبدأ في حساب الإنتاج الذي سيخرجه سواء في يوم أو أسبوع أو شهر أو سنة، ولكنه مع الأسف غير مجدي بشكل كبير فمتوسط معدل تجزئة الهاتف الواحد لا تتعدى ال 5 في الثانية الواحدة ولكي تستطيع أن تربح منه يجب أن تستخدم آلاف الهواتف لكي تصل إلى قوة كروت الشاشة وهذا بالطبع مستحيل حدوثه.


ما هي مميزاته وعيوبه؟

في الحقيقة فكرة ماينر جيت فاشلة تمامًا، وغير مجدية بالإضافة إلى أنه يتسبب في تلف الهاتف عاجلاً أم آجلاً، ولكن قد توجد له ميزة وحيدة في حالة إذا اردت الاستغناء عن هاتفك المحمول أو لديك واحد قديم لن يمثل لك أهمية بعد تلفه، يمكنك في ذلك الوقت تعدين عملة(Bytecoin (Bcn التي يعرض البرنامج خيار تعدينها فبإمكانك استخراج 3 وحدات منها اسبوعيًا، أي محصلة العام ستكون ما يقرب من 144 واحدة منها، هذا في حالة إذا استمر هاتفك في العمل حتى هذه المدة، وبالطبع ستخزن تلك العملة وتنتظر حتى تصل بعد عدة سنوات 1$ حسب سوق العملة، وعليك أن تتذكر أن عدد المعروض منها حوالي 183 مليار والحد الأقصى 184 أي أمامها سنوات طويلة للغاية حتى تصل لهذه القيمة، ولكن لا شيء مستحيل في عالم العملات الرقمية.

في النهايه لا ننصحك بهذه التجربة حتى لا تفقد هاتفك ومن الأضمن أن تستخدم الكترونيوم فقط إذا كنت ترغب في خوض تجربة آمنة للتعدين عبر الموبايل دون أن تخسر شيء


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع